صور حب




منتدي صور حب
العودة   منتدي صور حب > اقسام الصور الــعـــامــة > ابحاث علمية - أبحاث علميه جاهزة

إضافة رد
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,864
افتراضي بحوث علمية كاملة 2018 بحث كامل في إعادة هندسة الأعمال الإدارية, هندسة الأعمال الادارية . بحث شامل





بحوث علمية كاملة 2018 بحث كامل في إعادة هندسة الأعمال الإدارية, هندسة الأعمال الادارية بحث شامل

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يسعدنا ان نعرض لكم كل ما هو جديد في مجال البحث العلمي
كل ماهو جديد في ابحاث علمية 2018 - 2018


بحث كامل في إعادة هندسة الأعمال الإدارية, هندسة الأعمال الادارية . بحث شامل
بحث كامل في إعادة هندسة الأعمال الإدارية, هندسة الأعمال الادارية . بحث شامل



بسم الله الرحمن الرحيم

جــامعة حــلب
كــلية الاقتصــاد
دبــلـوم إدارة الأعمال
إدارة الإنتاج





إعادة هندسة الأعمال الإدارية وسيلة لتحقيق التميز التنافسي للمنظمات المعاصرة

تجربة إعادة هندسة نظم العمل والجودة الشاملة والمطبقة لدى المؤسسة العامة للاتصالات في سوريا

بإشــراف الدكـــتور
صـبـــــحـي المــحـمـد


إعداد الطلاب
محمد خير طيفور


العام الدراسي 2006-2005
مخطط البحث

العنوان رقم الصفحة
المقدمة 3
أهمية البحث 3
مشكلة البحث 3
هدف البحث 3
فروض البحث 3
منهج البحث 4
المبحث الأول:
أولاً: مفهوم إعادة هندسة الأعمال 5
أ- تعريف إعادة هندسة الأعمال 5
ب- أوجه الاختلاف بين مدخل إعادة هندسة الأعمال وغيره من برامج التطوير الأخرى5
ثانياً: عناصر إعادة هندسة العمليات الإدارية 7
ثالثاً: أهداف إعادة هندسة الأعمال الإدارية 7
رابعاً: فوائد إعادة هندسة الأعمال الإدارية 8
خامساً: أنواع منظمات الأعمال التي تحتاج إلى إعادة هندسة الأعمال 9
المبحث الثاني:
أولاً: القائمون على إعادة هندسة الأعمال 11
ثانياً: مراحل وخطوات إعادة هندسة الأعمال 12
ثالثاً: خصائص إعادة هندسة الأعمال الفعالة 13
رابعاً: عوامل نجاح الهندسة الإدارية 13
خامساً: عوامل فشل إعادة الهندسة الإدارية 14
المبحث الثالث: الحالة العملية المتضمنة تجربة إعادة هندسة نظم العمل والجودة الشاملة
والمطبقة لدى المؤسسة العامة للاتصالات في سوريا 15
الخاتمة والتوصيات 22
قائمة المراجع 23


الـمـقـدمـة


إن حدة المنافسة والتطورات في عالم الأعمال وما يصاحب ذلك من تغيرات كبيرة في تقنية المعلومات والاتصالات جعلت ضرورة البقاء والاستمرار للشركات صعبة وشاقة. حيث أصبح البحث عن مفاهيم إدارية جديدة متطورة للتعاون من المتغيرات البيئية المعقدة من المتطلبات والأهداف الأساسية لكل تنظيم يبحث عن الكفاءة والفاعلية والمحافظة على بقاءه واستمراره.
ومن هنا ظهر توجه جديد يدعو إلى توسيع إطار التغيير ليشمل الإدارة بكامل قطاعاتها يتمثل ذلك في دعوة كل من جيمس تشامبي ومايكل همر إلى مدخل إعادة هندسة الأعمال والذي يعتبر من أحدث مفاهيم التغيير التي أحدثت ثورة في عالم الإدارة الحديثة حيث تمثل دعوة جريئة لإعادة النظر في كل ما اعتادت المنشأة على القيام به من أعمال وإجراءات ودراستها وتقييمها وإعادة هيكلتها بشكل جذري أي بمعنى آخر التخلي التام عن إجراءات العمل القديمة والتفكير بة جديدة تساعد على مواجهة التغييرات الجذرية التي قد تكون طرأت بشكل مفاجئ على الأحداث المؤثرة في السوق وظروف الإنتاج وتحديات المنافسة وتوفير الموارد اللازمة للإنتاج.

أهمية البحث
يكتسب هذا البحث أهمية من:
1- ازدياد حدة المنافسة العالمية في سوق إنتاج وتوزيع السلع والخدمات مما يجعل المنشآت والشركات المحلية في وضع تنافسي لا تحسد عليه.
2- عدم ملاءمة الحلول الإدارية التقليدية التي لا زالت تتبعها أغلب منشآت الأعمال ومؤسسات القطاع العام في العالم العربي للظروف الحالية.
3- توضيح سبل تمكين الإدارة العربية من استغلال التطورات في تقنية المعلومات والاتصالات لتحسين أوضاعها التنافسية في ميدان الأعمال وفي السوق العالمية لتمكينها من إحداث تطور مستمر في الجودة والتركيز على خدمة العميل وسرعة الوصول إليه.
4- قلة المراجع العربية المناسبة التي توضح أساليب ومناهج وآليات تطبيق مفاهيم إعادة هندسة الأعمال الإدارية وندرة الدراسات والأبحاث العلمية العربية حول موضوعات إدارة المعرفة وإدارة التغيير الجذري بما فيها أساليب إعادة هندسة الأعمال الإدارية والتي لا تعتبر حديثة نسبياً على المستوى العالمي.
مشكلة البحث
تكمن مشكلة البحث في ضعف الأداء الإداري للمنظمات العربية المعاصرة.
هدف البحث
يكمن في إعادة هندسة الأعمال الإدارية بالشكل الذي يؤدي إلى زيادة أداء هذه الشركات من خلال القضاء على الإجراءات التي تعيق الأداء الإداري.
فرضيات البحث
1- هناك علاقة عكسية بين إعادة هندسة الأعمال الإدارية وتخلف مستوى التكنولوجيا المستخدمة.
2- هناك علاقة عكسية بين إعادة هندسة الأعمال الإدارية وتخلف الهياكل التنظيمية.
3- هناك علاقة طردية بين إعادة هندسة الأعمال الإدارية وقدرة الشركات على المنافسة.
4- هناك علاقة ذات دلالة بين إعادة هندسة الأعمال الإدارية ومستوى الولاء التنظيمي الموجود في المنظمات.
منهج البحث
يعتمد هذا البحث على المنهج الوصفي، حيث تم القيام بدراسة بحثية استقرائية في مراجع إدارة الأعمال والعمليات التي تناقش دور طرق إعادة هندسة العمليات في تحسين كفاءة العمل والإنتاج وترشيد وتقليل التكاليف في منظمات الأعمال. وتتبع الدراسة المنهج التحليلي لبيان مفهوم وطبيعة وخصائص فلسفة إعادة هندسة العمليات وما يرتبط بها من وسائل وأساليب إدارة التغيير وطرق التحسين المستمر وإدارة الجودة الشاملة.
كذلك يعتمد البحث على دراسة تجربة إعادة نظم العمل والجودة الشاملة المطبقة لدى المؤسسة العامة للاتصالات في سوريا.

المبحث الأول

أولاً: مفهوم إعادة هندسة الأعمال
أ - تعريف إعادة هندسة الإعمال الإدارية:
لإعادة هندسة العمليات الإدارية عدد من التعاريف وفيما يلي أهم هذه التعاريف وأكثرها شيوعاً واستخداماً, إعادة هندسة العمليات الإدارية هي:
1- إعادة التصميم السريع والجذري للعمليات الإدارية الإستراتيجية, وكذلك النظم والسياسات والهياكل التنظيمية السائدة بهدف تحسين العمل وزيادة الكفاءة الإنتاجية بالمنظمة بة خارقة ( تعريف مارك كلايين)( ).
2- إعادة التصميم الشامل للعمليات الإدارية بالمنظمة لتحقيق تحسينات جذرية في الأداء (تعريف هامر وجيمس شامبي)( ).
3- إعادة التفكير الأساسي وإعادة التصميم الجذري للعمليات الإدارية لتحقيق تحسينات جوهرية في معايير قياس الأداء الحاسمة مثل التكلفة, الجودة, الخدمة, السرعة( ).
4- استخدام وسائل مهنية وتقنية متطورة جداً لخلق مادة تفجيرية يمكن من خلالها إحداث التغيير الجذري الشامل للمنظمة التي تقع تحت الدراسة وذلك لتوفير ما يتطلبه المستفيدين (العملاء)( ).
ولا بد من الإشارة هنا إلى أن الكثير من المصادر والدراسات العربية تعتمد إطلاق مسمى الهندرة على مفهوم إعادة هندسة عمليات الأعمال وهي كلمة عربية جديدة مركبة من كلمتي هندسة وإدارة.
وفي العادة فإن أسلوب إعادة هندسة عمليات الأعمال يشتمل على تحليل أساسي وجوهري لكامل مكونات المنظمة وإعادة صياغة كل مما يلي:
• الهيكل التنظيمي للمنشأة.
• مهام الوظائف.
• نظم المكافأة والحوافز.
• نظام جدولة حركة العمل.
• عمليات الضبط والرقابة والتحكم.
إعادة تقييم فلسفة وثقافة المنظمة( ).
ب – أوجه الاختلاف بين مدخل إعادة هندسة الأعمال وغيره من مداخل التطوير الأخرى:
يظهر الاختلاف بما يلي( ):
1- التكنولوجيا المتقدمة: وتتضمن عدد من الجوانب مثل:
• إيجاد واستخدام خامات جديدة (أمتن وأوفر).
• استخدام آلات جديدة (أسرع وأدق وأقل تكاليف).
• تطوير أساليب جديدة أكثر إنتاجية.
إعادة التشغيل.
2- تكنولوجيا المعلومات:
• تغيير وتحسين أساليب الحفظ والاسترجاع.
• تبني إجراءات أفضل لاتخاذ القرارات.
• استخدام شبكات الاتصال الكثيفة.
• تحسين التعامل بين الإنسان والآلة في مواقع العمل.
• الاستخدام المبتكر للمعلومات للقيام بأعمال جديدة.
• استخدام أساليب البحث والابتكار.
3- إدارة الجودة الكلية:
تهدف إدارة الجودة الكلية كإعادة هندسة الأعمال إلى تحسين القدرات التنافسية وكفاءة ومرونة المنظمة وتتضمن الجودة الكلية عديداً من أساليب التحسين المستمر, وتجعلها مسؤولية جميع أفراد المنظمة, ومن ثم فإن الجودة الكلية تشتمل على:
• استخدام تقنية متطورة.
• تخفيض التكاليف من خلال تقليل العادم والفاقد.
• تقييم الأداء بشكل دقيق من أجل تحسينه.
• جودة تصميم السلعة وكفاءة أدائها.
• جودة العلاقات بين المنظمة والمتعاملين معها سواء داخلياًً (العمل الجماعي والتعاون والتفاهم), أو خارجياً (الة الجيدة مع المستهلكين والموردين).
4- تخفيض الحجم: تلجأ المنظمات إلى تخفيض حجمها أو قوة العمل بها وذلك بغرض:
• زيادة القدرة التنافسية وبذلك سيصبح تخفيض قوة العمل وسيلة لمواجهة المنافسة الشديدة التي تأتي من المنظمات الكبيرة التي تستخدم تقنيات متقدمة.
• تخفيض التكاليف وترشيد الموارد المتاحة: فيصبح خفض قوة العمل هنا هدفاً في حد ذاته وخاصة أن تكاليف العمالة قد ارتفعت في الآونة الأخيرة إلى ما يزيد عن نصف التكاليف الكلية.
5- إعادة الهيكلة:
• تلجأ المنظمات لهذا الأسلوب عندما تريد زيادة كفاءتها وتخفيض تكلفتها فتعمد إلى إعادة التنظيم وإجراء تعديلات تنظيمية في إدارتها وأقسامها ووحداتها في الترتيب الأفقي والرأسي (عدد المستويات الإدارية).
• وقد تعني إعادة الهيكلة إما التوسع أو الانكماش فربما تضيف إدارات أو تلغي أخرى,أو تدمج إدارات مع بعضها.
• ولكن في الغالب تتضمن إعادة الهيكلة تخفيض في حجم التنظيم, وكذلك تخفيضاً في حجم العمالة.
• وتعرف إعادة الهيكلة أيضاً بتصويب الحجم أو تصحيح حجم المنظمة, ليس فقط عن طريق خفض المستويات التنظيمية وتقليص حجم العمالة ولكن أيضاً تصحيح العلاقة بين الوحدات التنظيمية.
وهناك محاولات أخرى للتطوير إلى جانب الخمسة عناصر المتقدمة كالإدارة بالأهداف, وبرنامج تحسين الأداء, وزيادة الإنتاجية, ولكن إعادة هندسة الأعمال تختلف عن تلك المجهودات اختلافاً جذرياً وإن كانت متشابهة معها في:
1- هدف التطوير.
2- الرغبة في التحسين.
3- تقليل التكاليف.
4- تقديم خدمة أفضل للعملاء.
5- مشاركة العاملين.
6- تخفيض الإجراءات.
7- جودة التنظيم.
وبذلك تتميز إعادة هندسة الأعمال عن برامج التطوير الأخرى لتركيزها على ما يلي من منهجية التطوير والتحسين:
• التركيز على العمليات بدلاً من المجالات التنظيمية والوظيفية.
• التغيير الجذري بدلاً من التغيرات الجزئية.
• تغيير الفلسفة الإدارية وطريقة التفكير لدى المديرين.
• البدء من جديد وإتباع أساليب مختلفة تماماً عما قبل.
والجدول التالي يظهر بعض هذه الاختلافات:
البرامج
أوجه الاختلاف إعادة البناء التحجيم إعادة الهيكلة إدارة الجودة الشاملة التقنية
الفروض محل البحث جوهرية أساسية حجم العمالة العلاقات بين الوحدات التنظيمية احتياجات العملاء تطبيقات التكنولوجيا
نطاق التغيير جذري مسؤوليات الوظيفة التنظيم من أسفل إلى أعلى النظم
التوجه الأساسي العمليات الإدارية المجالات الوظيفية المجالات الوظيفية العمليات الإدارية الإجراءات
كيفية التطوير سريعة تدريجي تدريجي تدريجي تدريجي


اقرأ أيضا::


fp,e ugldm ;hlgm 2018 fpe ;hlg td Yuh]m ik]sm hgHulhg hgY]hvdm< hgh]hvdm > ahlg Yuh]m ik]sm



رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
كامل, إعادة, هندسة, الأعمال, الإدارية, هندسة, الأعمال, الادارية, شامل

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


بحوث علمية كاملة 2018 بحث كامل في إعادة هندسة الأعمال الإدارية, هندسة الأعمال الادارية . بحث شامل

سياسةالخصوصية


الساعة الآن 08:47 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2020 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO