صور حب




منتدي صور حب
العودة   منتدي صور حب > اقسام الصور الــعـــامــة > شخصيات تاريخية - شخصيات مشهورة

إضافة رد
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,929
افتراضي قصة حياة شخصية مشهورة وقفـــات مع نــور الدين زنكي....شخصيات مهمة في التاريخ..ثقافه تاريخية





قصة حياة شخصية مشهورة
 وقفـــات مع نــور الدين زنكي....شخصيات مهمة في التاريخ..ثقافه تاريخية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يسعدنا ان نعرض لكم كل ما هو جديد في مجال المعلومات التاريخية و الشخصيات
كل ماهو جديد في المعلومات و التاريخ



...التاريخ.....صناع التاريخ

الملك العادل نور الدين محمود بن زنكي السلجوقي، حكم سنة 541هـ، أحد الملوك الصالخين، جاهد الفرنجة و هزمهم وفتح المدن التي استولوا عليها في الشام.


كان يكثر اللعب بالكرة فعاتبه رجل من كبار الصالحين في ذلك فقال: إنما الأعمال بالنيات و إنما أريد بذلك تمرين الخيل على الكر و الفر وتعليمها ذلك ونحن لا نترك الجهاد.

=========

ذكر ابن الأثير أن الملك نور الدين بينما هو ذات يوم يلعب بالكرة إذ رأى رجلاً يحدث آخر و يومئ الى نورالدين،فبعث الحاجب ليسأله ما شأنه،فإذا هو رجل معه رسول من جهة القاضي وهو يزعم أن له على نورالدين حقاً يريد أن يحاكمه عند القاضي،فلما رجع الحاجب الى نورالدين وأعلمه بذلك ألقى الجوكان (ما تضرب به الكرة) من يده و أقبل مع خصمه ماشياً الى القاضي الشهرزوري، وارسل نورالدين الى القاضي الا تعاملني الا معاملة الخصوم، فحين وصلا وقف نورالدين مع خصمه بين يدي القاضي، حتى انفصلت الخصومة و الحكومة ولم يثبت للرجل على نورالدين حق بل ثبت الحق للسلطان على الرجل،فلما تبين ذلك نورالدين: إنما جئت معه لئلا يتخلف أحد عن الحضور الى الشرع اذا دعي له، فإنما نحن معاشر الحكام أعلانا و أدنانا شجنكية(خدم) لرسول الله صلى الله عليه وسلم ولشرعه،فنحن قائمون بين يديه طوع مراسيمه فما به امتثلناه وما نهانا عنه اجتنبناه و أنا أعلم أنه لا حق للرجل عندي، و مع هذا أشهدكم أني قد ملكته ذلك الذي ادعى به ووهبته له.

==========

كان صبوراً شجاعاً في الحرب ، يضرب به المثل في ذلك، و كان يقول: تعرضت للشهادة غير مرة فلم يتفق لي ذلك، ولو كان في خير ولي عند الله قيمة لرزقنيها، والأعمال بالنية.


==========

وقال له يوماً قطب الدين النيسابوري: بالله يا مولانا السلطان،لا تخاطر بنفسك، فإنك لو قتلت قتل جميع من معك، و أخذت البلاد،و فسد حال المسلمين، فقال له: اسكت يا قطب الدين، فإن قولك اساءة أدب على الله،و من هو محمود؟ من كان يحفظ الدين والبلاد قبلي غير الذي لا إله إلا هو؟ ومن هو محمود؟ قال: فبكى من كان حاضراً.رحمه الله.


==========

و كتب اليه الشيخ عمر الملا من الموصل- وكان قد أمر الولاة والأمراء بها ألا يفصلوا أمراً حتى يعلموا الملا به وكان من الصالحين الزاهدين- فكتب اليه الشيخ عمر: إن المفسدين قد كثروا ويحتاج الأمر الى سياسة و مثل هذا لا يجيء إلا بقتل وصلب وضرب، و إذا أخذ انسان في البرية من يجيء يشهد له؟ فكتب اليه نورالدين على ظهر كتابه: إن الله خلق الخلق و شرع لهم شريعة وهو أعلم بما يصلحهم، ولو علم أن في الشريعة زيادة في المصلحة لشرعها لنا، فلا حاجة بنا إلى الزيادة على ما شرعه الله تعالى، فمن زاد فقد زعم أن الشريعة ناقصة، فهو يكملها بزيادته، وهذه جرأة على الله و على ما شرعه، والعقول المظلمة لا تهتدي والله سبحانه يهدينا وإياك الى صراط مستقيم. فلما وصل الكتاب الى الشيخ عمر الملا جمع الناس بالموصل وقرأ عليهم الكتاب و جعل يقول: انظروا إلى كتاب الزاهد إلى الملك، وكتاب الملك إلى الزاهد!!

=========

وقص عليه وزيره موفق الدين خالد بن محمد بن نصر القيسراني الشاعر أنه رأى في منامه كأنه يغسل ثياب الملك نور الدين، فأمره بأن يكتب مناشير بوضع المكوس و الضرائب عن البلاد، وقال له: هذا تأويل رؤياك. و كتب الى الناس ليكون منهم في حل مما كان أخذ منهم، و يقول لهم إنما صرف ذلك في قتال أعدائكم من الكفرة والذب عن بلادكم ونسائكم و أولادكم.

=========

و يقال إن سبب وضعه للمكوس عن البلاد أن أبا عثمان المنتخب بن أبي محمد الواسطي - وكان من الصالحين الكبار- أنشد أبياتاً تتضمن ما هو متلبس به في ملكه وفيها تخويف و تحذير شديد له:


مثــل وقــوفــك أيهــــا المغــــرور ** يــوم القيامــة والسمــــاء تمــــور

إن قيل نور الدين رجـت مسلَمــاً ** فاحذر بأن تبـقى ومـــالــك نــــور

أنهيت عن شرب الخمور وأنت في** كــاس المظالم طائش مخــمــور

عطلت كاســات المــدام تعففـــاً ** و عليــك كاســات الحــرام تــدور

ماذا تقـول إذا نقلــت الى البلــى ** فـــرداً وجـــاءك منـكـــر ونــكيــر؟

مــاذا تقــول اذا وقفــت بموقـــف ** فرداً ذليـــلاً والحســاب عسيـــر

وتعلقت فيك الخصوم و أنت فــي ** يوم الحساب مسلســل مجــرور

وتفرقت عنك الجنــود وأنــت فـي ** ضيـق القبــــور موســد مقبــــور

وددت أنــك مـــــا وليــــت ولايــة ** يومـــاً ولا قـــال الأنـــــام أميــــر

و بقيــت بعد العز رهـن حفيــــرة ** في عالم الموتى و أنــت حقيــر

وحشــرت عــرياناً حزينـــاً باكيــاً ** قلقاً ومــالك في الأنــام مجيــــر

أرضيــت أن تحيــا وقلبــك دارس ** عافي الخراب وجسمك المعمور

أرضيت أن يحظى سـواك بقربــه ** أبــداً و أنــت معـــذب مهجـــــور

مهـد لنفسـك حجـة تنجــو بهــا ** يـــوم المعـاد ويـوم تبــدو العــــور


فلما سمع نورالدين هذه الأبيات بكى بكاءاً شديداً و أمر بوضع المكوس و الضرائب في سائر البلاد.

=========



اقرأ أيضا::


rwm pdhm aowdm lai,vm ,rtJJJhj lu kJJ,v hg]dk .k;d>>>>aowdhj lilm td hgjhvdo>>erhti jhvdodm kJJ,v hg]dk .k;daowdhj lilm hgjhvdoerhti



رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
وقفـــات, نــور, الدين, زنكيشخصيات, مهمة, التاريخثقافه, تاريخية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


قصة حياة شخصية مشهورة وقفـــات مع نــور الدين زنكي....شخصيات مهمة في التاريخ..ثقافه تاريخية

سياسةالخصوصية


الساعة الآن 12:25 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO