صور حب




منتدي صور حب
العودة   منتدي صور حب > اقسام الصور الــعـــامــة > ابحاث علمية - أبحاث علميه جاهزة

إضافة رد
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,895
افتراضي بحوث علمية رسالة دكتوراة تاريخ الحجاز قبل الاسلام





بحوث علمية رسالة دكتوراة تاريخ الحجاز قبل الاسلام

بحوث علمية رسالة دكتوراة تاريخ الحجاز قبل الاسلام

بحوث علمية رسالة دكتوراة تاريخ الحجاز قبل الاسلام

رسالة دكتوراة تاريخ الحجاز قبل الاسلام الفصل الأول
جغرافية الحجاز وأثرها في الحياة الاجتماعية


تمهيد

ان دراسة تاريخ الأمة العربية التي يعيش أبناؤها في الوقت الحاضر على امتداد الوطن العربي من الخليج العربي إلى المحيط الأطلسي ضرورية للتعرف الى جهود الإنسان وهو يتفاعل مع بيئته الجغرافية من اجل صنع حاضره وضمان مستقبله عبر المنجزات الحضارية .

ونظراً لأهمية البيئة الجغرافية على مجمل النشاط الإنساني ، سلباً وايجاباً ، ولان الدراسة تعنى بذلك النشاط ، ارتأينا إلقاء نظره فاحصة على الملامح الطبيعية والأحوال الجغرافية لبلاد الحجاز ، وبيان اثر ذلك على حياة سكانها .

تعد الجزيرة العربية مهد العرب ومثواهم القديم ، وهي مهد الإسلام الذي يدين به سدس سكان العالم ([1]) في الوقت الحاضر .

في حين يتفق الجغرافيون العرب ([2]) على ان الحجاز قطعة من جزيرة العرب بل هو أحد أقاليم الجزيرة العربية ، فان اللغويون قد اختلفوا في سبب تسمية بلاد الحجاز بهذا الاسم ، فقالوا ان الحجاز هو البلد المعروف سُمي بذلك من الحَجزْ الفاصل بين الشيئين ، لانه فصل بين الغور والشام والبادية .

وقيل لانه حجز بين نجد والسراة ، وقيل لانه حجز بين تهامة ونجد ، وقيل سمي بذلك لانه حجز بين نجد والغور ، وقال الأصمعي لان بلاد الحجاز احتجزت بالحرار الخمس ([3]) منها حرة بني سليم وحرة وأقم ([4]).

ان الحجاز سميت حجازاً لان الحرار حجزت بينه وبين عالية نجد الى ثنايا ذات عرق ، قال ومااحتزمت به الحرار الخمس حرة شوران وعامة منازل بني سليم الى المدينة فما احتاز في ذلك الشق كله حجازاً … ([5]).

والحجاز عند الجغرافيين جبل السراة وهو اعظم جبال العرب واذكرها ، اقبل من قعرة ([6]) اليمن حتى بلغ أطراف بوادي الشام ([7]) .

يلاحظ ان هنالك من العلماء من زعم ان المدينة ( يثرب ) من نجد لقربها منها ، وان مكة من تهامة اليمن لقربها منها ، ويبدو ان السبب في هذا الخلاف هو ان حدود كل من نجد وتهامة ليست موضع اتفاق بين الجغرافيين العرب ، لذا ذهب بعضهم إلى ان تهامه هي الناحية الجنوبية من الحجاز ([8]).

غير ان اغلب الجغرافيين العرب يرون ان مكة والمدينة هما من مدن الحجاز ([9]).

وتضم شبه جزيرة العرب تنوعاً جغرافياً ، ويعد اقليم الحجاز أهم أقاليم الجزيرة العربية ، فالطبيعة فيها ليست واحدة او متماثلة في جميع أرجائها ، فهناك الجبال والبوادي وهنالك الوديان الحاوية بعض المياه المتأتية من الأمطار بالدرجة الأولى ، ومن هنا نرى ان شبه جزيرة العرب صحراء شاسعة في الوسط عديمة الأنهار شحيحة المياه ، الأمر الذي يشجع على الاستقرار .

وجاءت أهمية الحجاز لوقوع مكة ويثرب ([10]) والطائف . ولابد من الإشارة إلى ان غالبية الجغرافيين لم يجعل الطائف ضمن أقاليم الحجاز ([11]).

وتضاربت أراء الجغرافيين بهذا الخصوص فمنهم من زعم ان مكة من تهامة وان المدينة من نجد ([12])وذهب آخرون بالقول ([13]) سمي حجازاً لانه حجز بين تهامة ونجد فمكة تهامية والمدينة حجازية والطائف حجازية .

وبحكم موقعه الطبيعي فقد حجز بين المنطقتين النجدية والتهامية فهو حجاز حاجز بين الشرق والغرب ، ويعد حاجزاً بين الشمال والجنوب ([14]).

وبذلك يعد سهل تهامة الداخل فيه حجازاً ، أي من اقليم الحجاز بدليل ان يثرب والطائف حجازيتان، ومكة تهامية ، وهن جميعهن من أمهات مدن الحجاز .

وطبيعة اقليم الحجاز متباينة فهي تشمل منطقة سهلية ساحلية ( سهل تهامة ) ومنطقة جبلية هي جزء من جبال السروات ومنطقة نجدية ( هضبة ) الحسمى وأرضها كثيرة الحرار ([15])وتجري الأودية فيها .

وتسمى هضبة الحسمى هضبة الحجاز وهي كثيرة المياه وأرضيها خصبة ومن جبالها جبل ارم الذي يرتبط بقوم أرم المذكورين في القرآن الكريم بقوله تعالى الم تر كيف فعل ربك بعاد أرم ذات العماد ([16]).

وحولها في الوادي آثار كثيرة منها معبد ، وعدد كبير من الخرائب التي اشتملت على أحجار مكتوبة بالخط المسند وآثار المباني وألواح حجرية استعملت لذبح القرابين وكمناضد لنقود الصيارفة ، مما يدل على حضارة زاهية قامت في المنطقة ([17]).

ومن اشهر جبال السروات في شمال منطقة الحجاز دباغ يبلغ ارتفاع قمته حوالي 2200م وجبل دفتر وشيبان ، وكذلك جبال يثرب ، ثم ينخفض ارتفاع الجبال عند مكة حتى يصل الى حوالي 200 م وعند الطائف يزداد الارتفاع حتى يصل الى 600م ، وتعد الطائف المنطقة المتوسطة الارتفاع في السروات ([18]).

وفي الحجاز عدد من القرى والمدن ذات العمق التاريخي ، ولكننا سنذكر المدن الرئيسة فقط ، والتي كانت سبباً في شهرة الحجاز لأهميتها البارزة وهي مكة ويثرب والطائف .

ويتمتع الحجاز بأهمية تاريخية امتدت تلك الأهمية الى عهود سحيقة ، فكان للحجاز كغيره من مناطق الجزيرة العربية أهمية خاصة ومركزاً ستراتيجياً بين مراكز اعرق الحضارات القديمة في العراق ومصر والشام واليمن ، فقد عده الحكيم هرمس الإقليم الثاني من أقاليم العالم القديم ، وذكره بطليموس في تقسيمه ([19]).

وينقسم الحجاز على ثلاث مناطق هي المنطقة الشمالية والمنطقة الوسطى والمنطقة الجنوبية وتمتد المنطقة الشمالية من العقبة إلى يثرب ، وتشمل مدن الحجاز الشمالية وتليها المنطقة الوسطى التي تمتد الى الطائف ، وهذه المنطقة لها أهمية خاصة ، لانها تشمل اهم مدن الحجاز ومنها يثرب ، وميناؤها الجار ثم ينبع ، ومكة وميناؤها الشعيبة ثم جدة ، ثم المنطقة الجنوبية الممتدة من جنوب الطائف الى الليث وتشمل جبال الحجاز الاكثر ارتفاعاً ([20]).

ولقد ورد الحجاز في كثير من أشعار الشعراء قبل الإسلام ، فقال عنترة بن شداد

فبالله يا ريح الحجاز تنفسي على كبدٍ حَرىَ تذوبُ من الوَجدِ ([21])

وقول لبيد بن ربيعه

مُرِّية حَلّتْ يفِيدَ وَجاَورَتْ أهلً الحجازِ فأين مِنْك مَراَمهُا ([22])
المصدر


اقرأ أيضا::


fp,e ugldm vshgm ];j,vhm jhvdo hgp[h. rfg hghsghl ];j,vhm jhvdo hgp[h.



رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
رسالة, دكتوراة, تاريخ, الحجاز, الاسلام

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


بحوث علمية رسالة دكتوراة تاريخ الحجاز قبل الاسلام

سياسةالخصوصية


الساعة الآن 04:29 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO