صور حب


منتدي صور حب
العودة   منتدي صور حب > عالم الصور > صور حلوة

إضافة رد
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,929
افتراضي عطروا حياتكم رائد التضحية والفداء.خبّاب بن الأرث رضي اللـه عنه.سيرة الصحابة رضوان اللـه عليهم أجمع


عطروا حياتكم رائد التضحية والفداء.خبّاب بن الأرث رضي اللـه عنه.سيرة الصحابة رضوان اللـه عليهم أجمععطروا حياتكم رائد التضحية والفداء.خبّاب بن الأرث رضي اللـه عنه.سيرة الصحابة رضوان اللـه عليهم أجمععطروا حياتكم رائد التضحية والفداء.خبّاب بن الأرث رضي اللـه عنه.سيرة الصحابة رضوان اللـه عليهم أجمع

ين






خبّاب بن الأرث رضي الله عنه
سيّاف الجاهلية، ورائد التضحية والفداء في الاسلام
هذا الصحابي الجليل هو خبّاب بن الأرث رضي الله عنه سيافا لأهل مكة، أي كان يصنع السيوف لأهل مكة ويرسل بها الى الأسواق.
وعلى غير العادة التي كان عليها خبّاب رضي الله عنه الذي لم يكن ليفارق بيته وعمله اتوه نفر من قريش ليأخذوا سيوفهم الموصى عليها فلم يجدوه في محله، انتظروه حتى اذا أتى سألوه عن سيوفهم فنظر اليهم في عجب وقال رضي الله عنه: هلسمعتم كلامه؟ يقصد كلام النبي صلى الله عليه وسلم.
فنظر بعضهم بعضا في دهشة وعجب وهم لا يفهمون ما يقول، فيسأله أحدهم في خبث: هل أنت رأيته يا خبّاب؟
فيدنو منه خبّاب رضي الله عنه قائلا له : من تعني؟
أجابه الرجل في غيظ: اعني الذي تعني.
أجابه وهو هائم في نشوته وغبطة روحه: اجل! رأيته وسمعته، رايت الحق يتفجر من جوانبه، والنور يتللألأ من ثناياه، فصاح أحدهم: من هذا الذي تتحدّث عنه يا عبد أم انمار؟
أجابه في هدوء القديسين: ومن سواه يا أخا العرب؟ من سواه من قومك من يتفجر من جوانبه الحقو ويخرج النور من بين ثناياه؟
فصاح آخر وهبّ مذعورا: نخشى أنك تعني محمدا!
فهزّ رأسه المفعم بالغبطة وقال: نعم! هو رسول الله صلى الله عليه وسلم، أتى الينا ليخرجنا من الظلمات الى النور، تكلم خبّاب تلك الكلمات ولم يعد يدري بعدها ما حدث له، كل ما كان يذكره أنه حين أفاق من غيبوبته التي امتدت لساعات أنه رأى جمهرة من الناس وبصره شاخص الى الأفق البعيد يتلمس النور الذي يفتقده معظم الناس من حوله وهم يحيون حياة الجهل والظلام.
ترى هل يكون الحديث الذي سمعه من النبي صلى الله عليه وسلم هو ذاك النور الذي يهدي الى تلك الحلقة المفقودة في معظم حياة البشر؟
أجل انه هو، نور على نور، يهدي الله لنوره من يشاء
واستغرق خبّاب رضي الله عنه في استغراقه وتاملاته السامية بتفكير عميق ثم عاد الى داره ليضمد جراح جسده، ويهيء نفسه لاستقبال يوم جديد، ومنذ ذلك اليوم كان خبّاب قد أخذ مكانه بين المعذبين المضطهدين، لقد عذبه المشركون عذابا لا يحتمله بشر، كانوا يلصقون ظهره العاري بقطع الحديد المحماة حتى اذا ذهب لحمه عن عظمه تركوه.
لقد كان صبره على العذاب اكبر من العذاب نفسه بمئات الأميال ، وليس عجبا في ذلك مع أولياء الله المخلصين الذين جعلهم سبحانه وتعالى يجعله شوكة في حلوق الأعداء فيقويهم على تحمل آلام العذاب.
لقد حوّل المشركون جميع الحديد الذي كان خبّاب يصنع منه السيوف الى قيود وسلاسل، كانوا يحمون عليها النار حتى اذا استعرت وتوهجت طوّقوا بها جسده ويداه وقدماه.
دعونا للحظات مع هذا البطل يروي لنا موقفا له مع رسول الله صلى الله عليه وسلم:
شكونا حالنا الى رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو متوسّد ببرد له في ظل الكعبة، فقلنا: يا رسول الله! ألا تستنصر لنا؟ فجلس النبي صلى الله عليه وسلم وقد احمر وجهه ثم قال: قد كان قبلكم يؤخذ منهم الرجل فيحفر له في الأرض، ثم يجاء بمنشار فيجعل فوق رأسه، ما يصرفه ذلك عن دينه، وليتمنّ الله هذا الأمر حتى يسير الراكب من صنعاء الى حضرموت لا يخشى أحدا الا الله عزوجل، والذئب مع غنمه، ولكنكم تعجلون.
ولقد تحققت نبوءة النبي صلى الله عليه وسلم هذه، حيث في عهد الخليفة العادل خامس الخلفاء الراشدين عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه، حيث وبعد أن ساد في عهده الميمون العدل حتى عمّ كل أرجاء المعمورة باتت الخراف تأمن على نفسها من الذئاب بل وتحرسها وهي تسير معها جنبا الى جنب، ومن أراد أن يعرف المزيد عن عمر بن عبد العزيز رضي الله عنه والذي قتلته خشية اللهعزوجل فليتصفح سيرة العمرين رضي الله عنهما بدل عكوفه على متابعة التلفاز ببرامجه الساقطةمن مسلسلات وأفلام ومعازف وقينات، ولنتذكر دوما قوله تعالى: ن، والقلم وما يسطرون ، فالعلم نور خاصة عندما نكون مع أناس عظام سطروا التاريخ بسيرهم العطرة، وكما أخبر الصادق الأمين صلى الله عليه وسلم يحشر المرء مع من أحب.
انّ الله لبالمرصاد وكما تدين تدان والديان لا يموت
وخاض خبّاب رضي الله عنه معركة الهول صابرا محتسبا، وكانت أم انمار تساعد الكفار في تعذيبه رضي الله عنه، كانت تأخذ الحديد المحمى الملتهب وتضعه فوق رأسه، وخبّاب يتلوى من الألم كاظما أنفاسه حتى لا تخرج منه زفرة ألم ترضي غرور جلاديه، ومرّ به رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما والحديد المحمى فوق رأسه يلهبه ويشويه، فطار قلبه الشريف صلى الله عليه وسلم حنانا وأسى، ماكان يملك صلى الله عليه وسلم لخبّاب شيئا سوى أن يثنيه على الصبر في سبيل الله، ودعا له صلى الله عليه وسلم دعاء استقبلته السموات طوعا باذن الله: اللهم انصر خبّابا، وتصاب أم نمّار بسعار عصيب وغريب جعلها تعوي عوي الكلاب، ولم ينفع يومها معها أي علاج من هذا الداء سوى أن يكوى رأسها بالنار، وهكذا شهد رأسها العنيد سطوة الحديد المحمى تصبح عليه وتمسي عليه، انّ اربك لبالمرصاد لكل من تسول له نفسه باذلال أحباب الله تبارك وتعالى، أليس هو القائل في الحديث القدسي الجليل: من عادى لي وليّا فقد آذنته بالحرب. أجل يا رب! أمنا بك وعليك توكلنا فاغفر لنا مغفرة من عندك واعف عنا وارحمنا واشملنا بعفوك الكريم يا حنّان يا منّان يا ذا الجلال والاكرام.
كانت قريش تقاوم الايمان بالعذاب، والمؤمنون يقاومون العذاب بالصبر والايمان وخبّاب رضي الله عنه كان وحده مدرسة كاملة في الايمان والصبر والتضحية.
انه تلميذ عميد جامعة مكة المكرمة صلى الله عليه وسلم، اول جامعة عقائدية في تاريخ الجزيرة العربية.
تعليمه للقرآن الكريم
لقد تعلم خبّاب رضي الله عنه القرآن الكريم حتى غدا مرجعا يتصل بالقرآن حفظا ودراسة، انه هو الذي كان يدّرس القرآن الكريم لسعيد بن زيد وزوجته فاطمة بنت الخطاب عندما دخل عليهم الفاروق متوشحا سيفه وهو يعلمهم سورة طه التي كانت سببا في اسلامه رضي الله عنهم أجمعين.
لقد كان النبي صلى الله عليه وسلم بعد نزول قوله تعالى: ولا تطرد الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه ما عليك من حسابهم من شيء فتطردهم فتكون من الظالمين يفرش لهم رداءه الشريف ويربت على أكتافهم وهو يقول لهم: أهلا بمن أوصاني بهم ربي
وفاته رضي الله عنه
توفي رضي الله عنه سنة 37 للهجرة.
ولعلّ خير ما نودع به هذا البطل كلمات الامام علي كرّم الله وجهه بعد عودته من صفين حين وقعت عيناه على قبر غضّ رطيب فسأل رضي الله عنه، قبر من هذا؟ وعندما أجابوه بأنه قبر خبّاب بن الأرث، تملاه رضي الله عنه خاشعا آسيّا وقال: رحم الله خبّابا، لقد أسلم راغبا، وهاجر طائعا، وعاش مجاهدا، ونحن بدورنا نثني على قول الامام علي رضي الله عنه ونقول:
رضي الله عن خبّاب وأرضاه، وصلى الله وسلم وبارك على من رباه.


اقرأ أيضا::


u'v,h pdhj;l vhz] hgjqpdm ,hgt]hx>of~hf fk hgHve vqd hggJi uki>sdvm hgwphfm vq,hk ugdil H[lu hgjqpdm ,hgt]hxof~hf hgHve hggJi ukisdvm hgwphfm vq,hk

رد مع اقتباس

Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO