#1  
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,894
افتراضي نبذة اسلاميه خير صلاة المرء في بيته إلا المكتوبة


نبذة اسلاميه
 خير صلاة المرء في بيته إلا المكتوبةنبذة اسلاميه
 خير صلاة المرء في بيته إلا المكتوبةنبذة اسلاميه
 خير صلاة المرء في بيته إلا المكتوبة



السؤال
المشايخ الكرام ـ حفظكم الله ـ
أيها أقرب إلى السنة أو عهد الصحابة والتابعين، أداء سنة الفجر في المسجد أم في البيت، وإن كان ورد صحة الاثنين فأيهما الأفضل أو أقرب للسنة مع الدليل الثابت من سنته صلى الله عليه وسلم . وجزاكم الله خير الجزاء في الدنيا والآخرة .

الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فالسنة هي صلاة ركعتي سنة الفجر في البيت، لعموم قول النبي صلى الله عليه وسلم: . متفق عليه
وهذا هو الذي فعله النبي صلى الله عليه وسلم كما في الصحيحين وغيرهما، ومع هذا فإنها تجوز صلاتها في المسجد، لكن الأفضل ما ذكرنا.
والله أعلم.


اقرأ أيضا::


kf`m hsghldi odv wghm hglvx td fdji Ygh hgl;j,fm hglvx fdji

رد مع اقتباس

Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO