#1  
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,816
افتراضي الدين المعاملة الأجر لا يحصل بالعمل إلا مقرونا بالنية


الدين المعاملة
 الأجر لا يحصل بالعمل إلا مقرونا بالنيةالدين المعاملة
 الأجر لا يحصل بالعمل إلا مقرونا بالنيةالدين المعاملة
 الأجر لا يحصل بالعمل إلا مقرونا بالنية



السؤال


أنا دائما أصلي في منزلى وأنا سمين أو قل: وزنى زائد فعلمت أن المشي هو أفضل وسيله لحرق الدهون, فبدأت أصلي في الجامع وأنا أحرق الدهون في طريقي إليه, وتراودني شكوك أن صلاتي فيها شرك في العمل فهل تقبل صلاتي ؟ أرجو التوضيح ليطمئن قلبي.



الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فصلاتك في المسجد صحيحة مجزئة حتى وإن نويت بمشيك تخفيف الوزن، وليس فيها شرك مادمت تصلي في الأصل ولم تقصد بأصل الصلاة غير وجه الله تعالى، ولكن قد يفوتك أجر الخطوات التي تخطوها إلى المسجد لأنك لم تنو بها وجه الله إذ إنك نويت تخفيف الوزن، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: إنما الأعمال بالنيات وإنما لكل امرئ ما نوى. متفق عليه. فيكون مشيك بتلك النية عادة لا عبادة، وقد دلت السنة على أن كما ذكره الحافظ في الفتح، وقال القرطبي: من لم يقصد القربة لم يؤجر لكن تبرأ ذمته من الواجبة. اهـ
والذي نوصي بها أخانا السائل أن يجتهد في أداء الصلاة في المسجد وينوي بذهابه أداء ما افترضه الله عليه.
والله أعلم.


اقرأ أيضا::


hg]dk hgluhlgm hgH[v gh dpwg fhgulg Ygh lrv,kh fhgkdm dpwg fhgulg lrv,kh

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
الأجر, يحصل, بالعمل, مقرونا, بالنية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:35 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2020 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO