#1  
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,731
افتراضي عطروا حياتكم رأي الشرع في من بيده مال اغتصبه من مكان عمله ويخشى رده


عطروا حياتكم رأي الشرع في من بيده مال اغتصبه من مكان عمله ويخشى ردهعطروا حياتكم رأي الشرع في من بيده مال اغتصبه من مكان عمله ويخشى ردهعطروا حياتكم رأي الشرع في من بيده مال اغتصبه من مكان عمله ويخشى رده



السؤال


لدي قريب يعمل في إدارة تصرف لأناس استحقاقات سنوية ، وقد أغواه الشيطان مع مجموعه في تنزيل هذه الأسماء مرة أخرى وأخذها لهم بدون علم المسؤولين ، وهو بقيت لديه الفلوس حتى هذه اللحظة وهو نادم أشد الندم ولا يستطيع إعادتها لعمله حتى لا يسجن ، هل يعطيها جمعيات خيرية ، أفتوني جزاكم الله خيرا فهو في حيرة من أمره ، وما عليه أن يعمله؟ جعلها الله في موازين حسناتكم



الإجابــة


الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا ريب أن قريبك هذا قد ارتكب إثما عظيما بأخذه ما لا يستحق وتزويره في الأوراق وخيانته للإدارة التي يعمل بها، وعليه أن يتوب إلى الله عز وجل ويرد هذه الأموال إلى الإدارة المذكورة، ولا يلزم أن يخبرها بهذه الخيانة ولكن يرد هذه الأموال إلى مكانها بطريقة أو بأخرى، فإن عجز أو شق عليه، فيدفعها إلى من يستحقها الأحوج فالأحوج من الأشخاص الذين يستحقون مثل هذه الإعانات.
جاء في المجموع للإمام النووي في مسألة من بيده مال حرام من يد السلطان، يعني مال اغتصبه السلطان من مالكه ووقع هذا المال بيد شخص فماذا يفعل فيه؟- ولا ريب أن المال المسؤول عنه في مسألتنا والذي لا مالك له معين أهون من المال في المسألة التي ذكرها النووي رحمه الله-، يقول النووي: قلت: المختار أنه إن علم أن السلطان يصرفه في مصرف باطل أو ظن ذلك ظنا ظاهرا لزمه هو أن يصرفه في مصالح المسلمين، فإن عجز عن ذلك أو شق عليه لخوف أو غيره تصدق به على الأحوج فالأحوج، وإن لم يظن صرف السلطان إياه في باطل فليعطه إليه أو إلى نائبه أن أمكنه ذلك من غير ضرر، فإن خاف من الصرف إليه ضررا صرفه هو في المصارف التي ذكرناها. اهـ.
وهنا مسألة مهمة ينبه عليها، وهي أنه إذا كانت الإدارة المذكورة ستحاسب على هذه الأموال من الجهة المسؤولة ويتضرر العاملون فيها بسبب هذه الخيانة فيجب إرجاع المال إليها وإعلامها بحقيقة الأمر ولو أدى إلى سجن الشخص الذي ارتكب هذه الخيانة فليست نفسه أولى من نفس غيره.
والله أعلم.


اقرأ أيضا::


u'v,h pdhj;l vHd hgavu td lk fd]i lhg hyjwfi l;hk ulgi ,doan v]i fd]i hyjwfi l;hk

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
الشرع, بيده, اغتصبه, مكان, عمله, ويخشى

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:33 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2020 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO