#1  
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,996
افتراضي الاسلام حياة حكم من سب الله ورسوله في حالة الغضب


الاسلام حياة حكم من سب الله ورسوله في حالة الغضبالاسلام حياة حكم من سب الله ورسوله في حالة الغضبالاسلام حياة حكم من سب الله ورسوله في حالة الغضب



السؤال
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ماحكم الدين بالنسبة للزوجة التي تشاجرت مع زوجها وقام بسب الله وهو غاضب وهذه تقريبا المرة الثالثة وبعدها سمعا من أحد الشيوخ أنه شرك بالله والزوج لم يكن يعلم ذلك وهو نادم أشد الندم والزوجة تريد أن تعلم هل هناك كفارة عن ذلك وهل التوبة الصادقة تكفي خاصة أنه يقصد سبها هي وليس الله أم يعقد عليها قراناً من جديد وهي الآن تتعذب لأنها تريد أن تعلم حكم الدين قبل أن تقع في ما يغضب الله فأفيدونا جزاكم الله خيراً.



الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن من سب الله تعالى وسب رسوله صلى الله عليه وسلم أو سب دينه كفر كفراً مخرجاً من الملة. ويجب على سلطان المسلمين قتله بإجماع العلماء إذا توفرت الشروط وانتفت الموانع ولم يتب من ذلك.
والغضب ليس مانعاً من الحكم بكفره إلا إذا وصل صاحبه إلى الانغلاق وعدم إدراك ما يقول، فحينئذٍ يكون مانعاً من تكفيره لأنه أصبح في حكم المجنون.
ولا تقبل دعوى الجهل بحرمة سب الله تعالى لأن حرمة ذلك معلومة من الدين بالضرورة، ولا يتصور جهل مسلم بها. والعجب من هذا الساب كيف يقدم عذراً أقبح من ذنب وذلك بزعمه أنه يقصد بسبه لله سب زوجته!! وهذه مغالطة مكشوفة.
والواجب عليه أن يتقي الله تعالى ويعترف بذنبه ويستغفر ربه، ويجدد عقد نكاحه.
نسأل الله تعالى أن يمن عليه بالتوبة النصوح ويقبلها منه إنه غفور رحيم.
قال شيخ الإسلام رحمه الله: لو أنه - أي الساب - قبل رفعه إلى السلطان ظهر منه من الأقوال والأعمال ما يدل على حسن الإسلام وكف عن ذلك -السب- لم يقتل في هذه الحال. وفيه خلاف بين أهل هذا القول -القائلين بقبول توبته وعدم قتله- أهـ.
والله أعلم.


اقرأ أيضا::


hghsghl pdhm p;l lk sf hggi ,vs,gi td phgm hgyqf ,vs,gi phgm

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
الله, ورسوله, حالة, الغضب

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:41 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO