#1  
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,681
افتراضي حروف من الجنة الديون تختلف لمن كان يريد الحج


حروف من الجنة
 الديون تختلف لمن كان يريد الحجحروف من الجنة
 الديون تختلف لمن كان يريد الحجحروف من الجنة
 الديون تختلف لمن كان يريد الحج



السؤال
كيف نوفق بين: كون سداد الدين أولى من الحج، وبين قول النبي صلى الله عليه وسلم: فدين الله أحق بالوفاء؟
فماذا يقدم المسلم؟ دين العباد أم دين الله؟.


الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإنه لا تعارض بين الأمرين المذكورين حتى نحتاج إلى التوفيق بينهما، فالحج لا يجب إلا على المستطيع ماديا وبدنيا. كما قال تعالى: مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً { آل عمران:97}.

والذي عليه دين حال وليس عنده ما يفي بدينه ويكفي لنفقة حجه ونفقة من تجب عليه نفقته غير مستطيع ماليا، ولذلك لا يجب عليه الحج أصلا، والواجب في حقه هو أداء ما افترض الله عليه من حقوق العباد من دين ونفقة.

ولو افترضنا أنه حصل تعارض بين الأمرين، فإن حق العباد في مثل هذه الحالة مقدم على حق الله تعالى، لأن حق الله مبني على العفو والمسامحة، وحق العباد مبني على المشاحة، لاستغناء الله، وحاجة الناس.

ثم إنه ليس كل دين يقدم على الحج، وما أحيل عليه فيها.

والله أعلم.


اقرأ أيضا::


pv,t lk hg[km hg]d,k jojgt glk ;hk dvd] hgp[ jojgt dvd]

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
الديون, تختلف, يريد, الحج

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:38 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO