#1  
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,816
افتراضي قبس من نور الوعد بالبيع بالعربون


قبس من نور
 الوعد بالبيع بالعربونقبس من نور
 الوعد بالبيع بالعربونقبس من نور
 الوعد بالبيع بالعربون



السؤال


سيدي الشيخ, ما حكم الوعد بالبيع في الإسلام و ما حكم التسبقة المقبوضة, عند إبرام عقد وعد البيع في شكل جزء من المبلغ المتفق عليه للبيع.
هل يجب, شرعا, إرجاع المال إلى صاحبه في حالة العدول عن الشراء من طرف المشتري, أم يمكن الاحتفاظ بالمال؟



الإجابــة



الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فالوعد بالبيع مشروع، والوفاء به فيه تفصيل يراجع له الفتوى رقم : 12729 .
وأما ما ذكرته من دفع جزء من الثمن عند إبرام عقد البيع فلعل المقصود به بيع العربون، وإذا عدل فيه المشتري عن رغبته في الشراء فهل يعود إليه ما قدمه من الثمن أو يحتفظ به البائع؟ في ذلك خلاف بين أهل العلم. فذهب جمهور أهل العلم إلى أن بيع العربون لا يصح فلا يجوز للبائع أخذه وعليه رده للمشتري, وممن قال بهذا مالك والشافعي وأصحاب الرأي, ويروى ذلك عن ابن عباس والحسن , وذهب الإمام أحمد رحمه الله إلى حله للبائع إن اتفقا على ذلك, ومما استدل به ما أخرجه عبدالرزاق في مصنفه عن زيد بن أسلم أنه سأل رسول الله صلى الله عليه وسلم عن بيع العربان فأحله . ولما روي عن نافع بن عبدالحارث أنه اشترى لعمر دار السجن من صفوان بن أمية , فإن رضي عمر وإلا فله كذا وكذا .
وهذا القول هو الراجح، وبالتالي فيجوز للبائع الاحتفاظ بالمقدم من الثمن إن شرط ذلك على المشتري أو كان عرف العمل جاريا به إذ المعروف عرفا كالمشروط شرطا.
والله أعلم.


اقرأ أيضا::


rfs lk k,v hg,u] fhgfdu fhguvf,k fhgfdu

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
الوعد, بالبيع, بالعربون

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:27 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2020 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO