#1  
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,864
افتراضي معلومات اسلامية لايجوز ان يؤخذ احد بجريمة الاخر


معلومات اسلامية
 لايجوز ان يؤخذ احد بجريمة الاخرمعلومات اسلامية
 لايجوز ان يؤخذ احد بجريمة الاخرمعلومات اسلامية
 لايجوز ان يؤخذ احد بجريمة الاخر



السؤال
إذا سرق شخص ما شيئاً منّي، والبلد التي نعيش فيها لا تحكم بما أنزّل الله، أحيانا هم وحشيون جداً. على سبيل المثال إذا استدعيت الشرطة لإخبارهم بأنّني قد سرق منّي شيء وأنا أعرف الشخص الذي سرق وهم لا يستطيعون إيجاد هذا الشخص، فيذهبون إلى بيته ويأخذون ابنه أو حتى زوجته (وأحيانا يعذّبونهم)، إلى أن يظهر. هناك العديد من الأمثلة كهذا. هل يجوزّ إبلاغ الشرطة في بلاد مثل هذه؟ وإذا قرّرت عدم الإبلاغ، هل يوجد عليّ أيّ ذنب إذا سرق هذا الشخص شيئاً من شخص آخر؟




الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن الله تعالى هو أرحم الراحمين وأعدل الحاكمين، شرع لعباده من التشريعات وحد لهم من الحدود والعقوبات ما يصلح حالهم في الدنيا ويسعدهم في الآخرة إذا التزموا به، قال الله تعالى: فَمَنِ اتَّبَعَ هُدَايَ فَلا يَضِلُّ وَلا يَشْقَى [طـه:123].
والسرقة من أقبح الجرائم التي حرم الله تعالى، ولهذا شدد الإسلام في عقوبة السارق فقضى بقطع يده، ولكنه لا يجوز أن يؤخذ أحد بجريمة الآخر ولو كان أباه أو ابنه أو أمه أو زوجته.... ما لم يكونوا متمالئين معه على جريمته، لأن الله تعالى يقول: وَلا تَكْسِبُ كُلُّ نَفْسٍ إِلَّا عَلَيْهَا وَلا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى ثُمَّ إِلَى رَبِّكُمْ مَرْجِعُكُمْ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ فِيهِ تَخْتَلِفُونَ [الأنعام:164].
وعلى ذلك فلا يجوز لك أن تخبر الشرطة الذين يظلمون الناس ويأخذون الأقارب البرءاء بجريمة أقاربهم، سواء تعلق الأمر بحق لك أو بحق لغيرك، أما من ارتكب معه الجريمة أو شاركه أو تمالأ معه فلك أن تبلغ عنه ولا إثم عليك ولا حرج إن شاء الله تعالى.
والله أعلم.


اقرأ أيضا::


lug,lhj hsghldm ghd[,. hk dco` hp] f[vdlm hghov dco` f[vdlm

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
لايجوز, يؤخذ, بجريمة, الاخر

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:20 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2020 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO