صور حب




منتدي صور حب
العودة   منتدي صور حب > اقسام الصور الــعـــامــة > ابحاث علمية - أبحاث علميه جاهزة

إضافة رد
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,918
افتراضي بحوث علمية كامله البيئة الداخلية - بحث عن البيئة الداخليه - بحوث بيئية





بحوث علمية كامله
 البيئة الداخلية بحث عن البيئة الداخليه بحوث بيئية

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يسعدنا ان نعرض لكم كل ما هو جديد في مجال البحث العلمي
كل ماهو جديد في ابحاث علمية 2018 - 2018





البيئة الداخلية

إن التطور العمراني والسكاني الهائل الذي حدث في دولة الكويت وزيادة أعداد العاملين في الدولة والتوسع في إنشاء الوزارات والإدارات التابعة لها والهيئات والمؤسسات الحكومية والتطور التكنولوجي في الأجهزة والمعدات والتقنيات واستخدامنا لأحدث الأجهزة والمعدات في المعيشة والعمل. ونظرا للظروف المناخية السائدة في دولة الكويت والتي تتميز بالطقس الشديد الحرارة صيفا والرطوبة العالية واحيانا محملا بالغبار وإتباع الطراز العمراني الحديث في تصميم وإنشاء المباني والمؤسسات الحكومية أدى إلى الاعتماد على تركيب أنظمة تكييف الهواء المركزية لتبريد وتدفئة هذه المباني وإلى استخدام سراديب المباني كمواقف لسيارات الموظفين كما تم استخدام السراديب كمكاتب للموظفين.
كما ان التطور والتوسع في استخدام مواد البناء المنتجة من المواد البترولية واستخدامها في هذه المباني واستخدام الأثاث الحديث في المكاتب الحكومية والوزارات والذي يؤدي إلى انبعاث أبخرة مواد كيماوية خطرة على الصحة في جو العمل والمستخدمة في صناعة الأثاث الخشبي، العوازل، السجاد، والمواد اللاصقة. كما ان التوسع في استخدام مواد التنظيف الحديثة والمطورة في تنظيف الأرضيات والسجاد والمكاتب واستخدام المواد الكيماوية في المختبرات والمستشفيات وكذلك استخدام المواد الكيماوية في المختبرات والمستشفيات وكذلك استخدام الأجهزة الحديثة المحتوية على الإشعاع مثل اجهزة الكمبيوتر والإضاءة الفلورسنت بالإضافة إلى العادات السيئة للموظفين والمراجعين كتدخين السجائر في اماكن مغلقة او شبه مغلقة مثل ( المنازل-المستشفيات – المكاتب-دور السينما والمسرح… ألخ) وقد تصل نسبة استغلال الوقت في هذه الأماكن إلى (90%) فكانت النتيجة حدوث ما يسمى بالأمراض المتعلقة بالمباني Syndrome Sick Building ) ) ومن أعراض هذا الداء:
الشعور بالتعب والخمول والانزعاج وضعف التركيز.
الصداع والدوار والغثيان.
الشعور بالجفاف أو الحكة في العينين، أو الأنف، أو الحنجرة.
رشح الأنف.
الشعور بجفاف البشرة أو ظهور الحساسية والحكة.
صعوبة التنفس والاختناق.
علما بأن ملوثات البيئة الداخلية تستوطن داخل المباني أو قد تأتي من البيئة الخارجية ففي حالة عدم التمكن من السيطرة على هذه الملوثات فإنه سيترتب عليها زيادة في مشاكل البيئة الداخلية حتى ولو أن نظام التهوية مجهز ومصمم بأحدث الأنظمة مما يؤدي إلى ارتفاع مستويات بعض الملوثات في الداخل أعلى منها في الخارج.
أما أسباب هذه الأعراض تحديدا فيمكن ان تعزى إلى عوامل كثيرة منها:
قلة التهوية في الأجواء الداخلية ودوران الهواء غير النقي في اجهزة التكييف.
ارتفاع درجة الحرارة عن الحد المطلوب وهو (19) درجة مئوية او انخفاضها عن هذا الحد.
ارتفاع أو انخفاض درجة الرطوبة عن الحد المطلوب وهو بين (40-70) بالمائة.
عدم وجود غرفة خاصة للمدخنين وانتشار الدخان في طوابق المبنى.
وجود انعكاسات ضوئية شديدة او العمل لساعات طويلة أمام شاشة الحاسب الآلي.
القذارة والغبار على الطاولات والكراسي او السجاد او بقية أجهزة المكتب الميكانيكية.
أهم ملوثات البيئة الداخلية:
أدخنة السجائر، غاز أول وثاني أكسيد الكربون ، ألياف الأسبست ، الفورمالدهيد ، المواد العالقة ،الرادون ، الرطوبة والحرارة.، الأوزون، المواد الكيميائية ، المركبات العضوية المتطايرة ، الجسيمات الحية (الفطريات والبكتيريا)، الأيونات الموجبة والسالبة ، قلة الهواء النقي الداخل للمبنى ، الضوضاء. مصادر تلوث البيئات الداخلية:
أولا: ملوثات الهواء الخارجي
حبوب اللقاح – غبار – فطريات.
التلوث الصناعي - عوادم السيارات .
الروائح المنبعثة من اماكن تجميع النفايات.
إعادة دخول الهواء إلى المبنى بعد ان تم طرده من داخل المبنى نفسه.
وجود مخلفات ملوثة بجانب فتحة دخول الهواء.
ثانيا: الملوثات المنبعثة من التربة
إشعاع الرادون.
تسرب وقود الخزانات الأرضية إلى جوف الأرض ومن ثم تطايره في الجو.
التلوث المنبعث من استخدام مواقع تم استخدامها في السابق لأغراض أخرى مثل (أرض دفان المخلفات- مصنع اسبست ……الخ ).
الجوانب البيئية والصحية لأنظمة التهوية والتكييف:
تجنب المباني ذات التصميمات ولأشكال الهندسية محكمة الغلق المنعدمة فيها معدلات التهوية الميكانيكية والطبيعية.
يجب الاهتمام والتأكد من وضع مداخل هواء أنظمة التكييف والنوافذ بعيدة عن أي مصادر تلوث تقع بالقرب من المبنى.
يجب تركيب واستعمال أنظمة تهوية وتكييف وتدفئة للمبنى على درجة عالية من الكفاءة حيث يمكن بواسطتها التحكم في درجة الحرارة المناسبة لراحة الإنسان والمحافظة على مستويات الرطوبة الداخلية ما بين (30-50%) والاهتمام جيدا بصفة مستمرة بتنظيف وصيانة أجهزة التكييف خاصة الممرات الهوائية وذلك قبل البدء في تشغيلها حتى لا تتحول إلى أماكن صالحة لنمو الأحياء الدقيقة من البكتيريا وغيرها.
يفضل استخدام أجهزة تنقية الهواء الداخلي وهي إما على هيئة وحدات منفصلة تستخدم داخل الغرف أو توجد ضمن أنظمة التكييف وغالبا ما تحتوي على أنواع مختلفة الكفاءة من المرشحات المصنعة من الأقمشة أو الكربون النشط كما إنها قد تكون مزودة بالمرسبات الكهروستاتيكية.
المحافظة على صيانة واستخدام مراوح الشفط في كل من المطبخ والحمام بصفة مستمرة للتقليل بقدر الإمكان من الرطوبة المتولدة عن الأنشطة اليومية والأبخرة العضوية الناتجة والمتطايرة أثناء الطبخ.
الجوانب البيئية والصحية لاختيار الأثاث والمفروشات والسجاد:
تجنب استعمال الأثاث المصنع من الأخشاب الصناعية والمضغوطة ويفضل الاستعاضة عنها بالمنتجات المصنعة من الأخشاب الطبيعية وذلك لاحتواء الأنواع السابقة على كمية من راتنجات الفورمالدهيد بنوعيها اليوريا والفينول فورمالدهيد وذلك لتجنب مخاطر التعرض للتراكيز العالية من غاز الفورمالدهيد المتطاير منها وهو غاز يسبب تهيج والتهابات لكل من الأنف والحنجرة والعينين.


اقرأ أيضا::


fp,e ugldm ;hlgi hgfdzm hg]hogdm - fpe uk hg]hogdi fdzdm hg]hogdm



رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
البيئة, الداخلية, البيئة, الداخليه, بحوث, بيئية

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


بحوث علمية كامله البيئة الداخلية - بحث عن البيئة الداخليه - بحوث بيئية

سياسةالخصوصية


الساعة الآن 07:53 AM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO