#1  
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2018
المشاركات: 18,929
افتراضي الاسلام ديني من فرط فى فرائض الله لا خير له


الاسلام ديني
 من فرط فى فرائض الله لا خير لهالاسلام ديني
 من فرط فى فرائض الله لا خير لهالاسلام ديني
 من فرط فى فرائض الله لا خير له



السؤال
أنا شاب أبلغ من العمر 20عاما وكنت فيما سبق لا أستمع إلى الأغاني والآن اشتغلت في إنترنت ولا أستطيع أن أجلس إلا إذا سمعت الأغاني وأتهاون بالصلاة لأنه في وقت الصلاة يكون هنالك زحمة في الشغل والعشاء لا أصليه إلا في منتصف الليل؟
أفتوني جزاكم الله خيراً.

الإجابــة
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فلتعلم أخي الكريم أن سماع الأغاني من المحرمات فعليك أن تتوب إلى الله من سماعها، وتقلع عن ذلك، ومن وجد وقت فراغ فليستثمره في ذكر وقراءة قرآن أو طاعة، فالمسلم مسؤول عن كل لحظة من حياته.
وأما تضييع الصلاة والتهاون في أدائها فإنه يعد من كبائر الذنوب، وقد توعد الله سبحانه وتعالى من يسهو عن صلاته ويؤخرها بقوله: فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّين* الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلاتِهِمْ سَاهُونَ [الماعون].
وجعل ذلك من صفات المنافقين قال تعالى: وَإِذَا قَامُوا إِلَى الصَّلاةِ قَامُوا كُسَالَى [النساء:142].
فيجب عليك أن تؤدي الصلاة في وقتها، ومع جماعة المسجد، إلا لعذر، وما ذكرته من زحمة العمل ليس عذراً شرعياً.
ومثل هذا العمل الذي أصابك بفتور في دينك وحملك على سماع الحرام والتفريط في فرائض الله لا خير فيه، فإن صلح حالك واستقام أمرك فلا حرج عليك في البقاء بهذا العمل إذا التزمت بالشروط الشرعية للعمل في مقاهي الإنترنت

والله أعلم.


اقرأ أيضا::


hghsghl ]dkd lk tv' tn tvhzq hggi gh odv gi

رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدليلية (Tags)
فرائض, الله

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

كود [IMG]متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 07:47 PM


Powered by vBulletin™ Version 3.8.7
Copyright © 2019 vBulletin Solutions, Inc. All rights reserved.
Content Relevant URLs by vBSEO